المبادرة الدولية للتضامن مع المجتمع المدني العراقي

The Iraqi Civil Society Solidarity Initiative (ICSSI) is dedicated to bringing together Iraqi and international civil societies through concrete actions to build together another Iraq, with peace and Human Rights for all.

لنذهب! ساعدنا لنتحسن. شارك في الاستطلاع.

معرض فني يعكس الواقع العراقي!

لقد بدأ مهرجان تركيب للفنون المعاصرة الثامن

هذا المهرجان هو نوع فريد من المهرجانات التي تقام في بغداد وقد ذهبت هناك بغرض المتعة, لكن ما رأيته جعلني أفكر بأنني احتاج ان اكتب عنه. لهذا سأخذكم اعزائي القراء في جولة افتراضية داخل المهرجان معي.

موقع المعرض هو داخل نقابة الفنانين العراقيين وهو في شاطئ التحرير وهو مبنى قديم جدا في بغداد. عند وصولنا هناك, كل الذكريات التي تشكلت في ثورة تشرين بدأت تعرض في مخيلتي مرة اخرى باعتبار أن مكان النقابة هو بالذات المكان الذي كنا نتسكع فيه أثناء المظاهرات.
وعندما ألقيت نظرة على المكان, لاحظت انه تم كري رمال الشاطئ من على ضفاف نهر دجلة وهو ما جعلني أشعر بالحزن قليلا لكن في نهاية المطاف انه امر ضروري لأجل جميلتنا دجلة. و سنتحدث أكثر عن هذا الموضوع بعد قليل. 

وعند دخولنا الى المكان كان هناك طريقة مميزة للتسجيل في المهرجان. ستحصل على ترحيب دافئ وسيتم الختم على يدك بشعار المهرجان وستحصل على ثلاثة اشياء اضافية. ملصق وبطاقة ملاحظات وخريطة تقودك للأعمال الموزعة في البناية. سأسأل منكم بلطف أن تكتشفوا الخريطة معي. 

وأثناء دخولك ستسمع الموسيقى العربية الشعبية والشعر تسافر مع الجدران لتصل الى اذنيك وتحسبك للذهاب ورؤية مصدر هذه الاصوات الجميلة, حتى تجد نفسك داخل الباحة الداخلية للبناية لكي ترى الفرق الشعبية والشعراء. 

العمل الفني الأول الذي سيجذب انتباهك عندما تدخل الباحة هو كما ترونه ادنى هذه الفقرة. جاء الفنان علي زياد عندما كنا نتمعن عمله وقال لنا: “ما هو أول شيء خطر على بالكم عندما رأيتم العمل”. اسم العمل هو “الحرية التكتونية”. التكتونية هو مصطلح معماري الذي يعني الفن المعماري, وهو هنا استعمل الاسلوب التكتوني للتعبير عن مفهوم نيتشه للحرية وكيف أن الجميع يعتقدون بأنهم أحرار لكن فقط بعض منهم أحرار فعلا (العمودين المضيئين) 

في أثناء وجودك في غرفة التسجيل, سترى باب مفتوح ومغطى بالبلاستيك الشفاف وهنالك ماء يتسرب من الغرفة مع لافتة تقول “كونكريت O إعداد زيد سعد” وعندما يأخذك فضولك لتدخل الباب, ستذهل من السمة الغريبة كما يمكنكم رؤيتها, مع طبقة صغيرة من الماء تحت اقدامك وأطواق النجاة المصنوعة من الكونكريت. وهنالك كتابة على الحائط في اللغة العربية والانجليزية والتي تقول: “هل طوق النجاة الذي يقدم للمهاجرين هو فعلا طوق نجاة؟ 

هل يعامل المهاجرين كبشر؟!
هل طوق النجاة ينقذ المهاجرين عند الوصول ام انه غرق من نوع اخر؟”

الرسالة التي ينقلها الفنان هنا هي أن المهاجرين في العالم الغربي لا يتم معاملتهم بشكل لائق كبشر وأن أطواق النجاة هذه لن تساعدهم, عند وصولهم, ستواجههم مشاكل وتحديات جديدة وهي شكل آخر للغرق.

بالقرب من القطعة الفنية الجميلة “الحرية التكتونية”, سترى غرفة والتي ستجذب انتباهك بسبب ان هناك رمال خارجة منها مع لافتة معلقة في مدخل الغرفة التي تقول “مكان”, لذا ستتسأءل ما الذي يحدث هناك! عندما تدخل الغرفة سترى الرمال تغطي طبقة كبيرة من الغرفة. سترى الفنان مهند طه جالسا فيها. عندما تسأله ما هذا العمل؟ سيقول لك “انه مكان لكي ارتاح واتسكع فيه” وهذه الرمال في الحقيقة هي رمال شاطئ التحرير. هذه الرمال تحمل العديد من الذكريات للذين شاركوا في تشرين ,وعندما رأينا كري تلك الرمال كنا حزينين جدا كما ذكرنا سابقا, لذا قرر مهند ان يخلد هذه الرمال بجلبها إلى هذه الغرفة. وهذا العمل يعتبر نوع من المناصرة لنهر دجلة والإشارة إلى هذه الرمال الغنية التي يتم تهريبها خارج العراق لاستخدامها في الزراعة.

اثناء خروجك من “مكان” سترى قفصا في منتصف الباحة مع قناني العلاج تدلى بداخلها. وعند اقترابك من القفص سترى لافتة على ارضية القفص والتي تقول” انتظار اعداد حسام محمد“, لقد فسر الفنان هذا العمل وان هناك قصة خلف العمل, عانى والده من السرطان وتم اكتشافه بوقت مبكر, وكان هناك علاج خاص لحالته مقدم من قبل الحكومة, ومثل أي شيء آخر تريد الحكومة أن تفعله, يتوجب عليك ان تخوض سلسلة طويلة وبيروقراطية من الإجراءات لتحصل عليه. وبناء على ذلك, استغرقت إجراءات العلاج اشهر, وبينما كان المريض ينتظر علاجه, حالته اصبحت اسوء شيئا فشيئا. كل قنينة تمثل منصبا بيروقراطياً, ابتداء من وزير الصحة في القنينة العليا, إلى آخر قنينة والتي تمثل المستشفى, القفص الحديدي يمثل القوة والانتظار. وعندما تمت الموافقة على العلاج, للاسف كان حينها الأمر متأخرا على حالة والد الفنان.

الصورة مأخوذة من حساب تركيب على الانستكرام

في اثناء بحثك على اعمال اخرى في الباحة, ستى غرفة لم تدخلها بعد, وهنالك لافتة الى جانبها تقول “قلق الطفولة” عند اقترابك منها, سترى الفنان عاطف آل جفال,  مقيدا بالسلاسل ولغة جسده تمثل عدم الثقة بالنفس والاكتئاب. هذا العمل الفني يستعرض الأمراض النفسية التي يواجهها جيل الألفية هذه الأيام. يبدأ العرض بالولادة, الفنان هنا هو في حالة البراءة, وعند نضوجه سيواجه صدمة نفسية تجعل منه انتحاريا, وينهي الأداء بحالة من النوم. الاضاءة الخافتة تمثل الشعور بعدم الراحة عند الشباب وتمثل السلاسل الذكريات الصادمة التي تبقينا مقيدين في حياتنا. الفنان سيتفاعل مع كل فرد يدخل الغرفة بناء على طاقته, محاول نقل رسالة له فحواها “أنت لست وحيدا”.


أثناء تجولك في الباحة سترى بوابة كبيرة مؤدية إلى الحديقة, تخرج إليها لتستنشق هواء نقي وسترى لوحة كبيرة مع ثلاثة أوراق على كل جهة منها. وفي أسفل اللوحة هناك لافتة تقول “ألف قصة وقصة الجزء الثاني”. سيلقي عليك التحية الفنان حسين مطر ويبدأ بالشرح ان كل من هذه الأوراق تحتوي على صورتين من مواقع بغدادية من نفس المكان لكن في حقبة مختلفة. ستلاحظ العديد من التغييرات التي طرأت على هذه المواقع من الصور القديمة الى الجديدة. هذه المواقع هي شارع الرشيد, ساحة القشلة, ساحة كهرمانة, شارع العلاوي وحيفا, ساحة التحرير وساحة الخلاني. سينقل حسين شعوره بالاحباط اليك بسبب نزع الهوية البغدادية من تلك المواقع وكيف ان هذه الاماكن الفنية تم تخريبها خلال تقلبات الانظمة السياسية. العمل هو الجزء الثاني لان حسين مطر لديه كتاب يحمل نفس الاسم تم نشره سنة 2018.

في نفس حديقة ألف قصة وقصة, هنالك منصة كبيرة مع مقاعد امامه لغرض عرض الأفلام القصيرة خلال أيام المعرض. مثل “BLACKED OUT” من اعداد هاجر قصي (دراما والرعب النفسي) و “Haiko” من إعداد منير صلاح (لشهداء تشرين) و “Last Dream” من إعداد ملاك عبد علي (دراما) و “50/50” من اعداد خالد ناصر (دراما). 

حتى الآن, لقد انتهت أعمال الطابق الأرضي من المعرض وسيبدأ فضولك بتحريك وتشجيعك على الصعود واستكشاف الطابق العلوي من المعرض. لذا ستصعد السلالم لتصل الى مفترق طرق, سترى العديد من الغرف على يمينك, وبوابة كبيرة مغطاة بستارة على يسارك, تتردد بأختيارك, وتقرر اتخاذ المسار الأيسر عند دخولك بين الستائر, ترى أمامك مجموعة من الأشياء. على يمينك سترى تركيب غريب من الأغراض وعلى الحائط المجاور اليك سترى لافتة تقول “مرض اعداد هاجر قصي“, تأخذ خطوة الى الوراء كي تفهم هذا العمل الفني, ستلاحظ السوائل الخضراء وتحاول ان تتذكر ما الذي يعنيه اللون الأخضر في الفن؟ وهو يعني المرض. كفرد عراقي, ستفهم ان التمثال المغطى بالقماش الابيض يمثل المفهوم العربي لـ “شرف المرأة”. عند جمعك لهذه المعلومات يمكنكم تشكيل صورة كاملة عن هذا العمل. هذا العمل الفني يمثل نضال المرأة العراقية, كامرأة جميلة معرضة دائما للانتقاد والتحرش, وان هذه القناني الخضراء تمثل المجتمع, الذي يغذي النساء بالسموم والمرض بدلا من المساندة والمساعدة.

الى يسار “مرض” سترى شيئا غريبا آخر, عند اقترابك منه, سترى لافتة بجانبها تقول “الموت والحياة إعداد عائشة“. هذا العمل هو منحوتة من الزجاج البلاستيكي الذي يوحي أن ليس كل شيء نراه هو الحقيقة المطلقة (عقل الوعي واللاوعي).  

هنالك باب مجاور لـ “الحياة والموت”, وتبدو مظلمة وتبدأ بالتفكير بما يوجد هناك؟ حتى تجد نفسك في هذه الغرفة. سترى عارض ضوئي موجه الحائط المعاكس وهنالك لافتة بجانبه تقول “القرية الناضجة إعداد سرهند خالد”. هذا الفيديو ينقل كيف أضاع البشر التواصل مع معمارية المدينة. 

لقد انتهى الجانب الأيسر من الطابق العلوي, لذا تقرر الذهاب واستكشاف الجانب الأيمن. ستواجهك علامة في منتصف الممر تقول “انتبه! وتواصل مع احاسيسك” وأمام اللافتة هناك باب مفتوح, تدخله لترى مجموعة من القطع الفنية في الغرفة. أول شيء تلاحظه هو لوحة أمامك عند دخولك, هناك لافتة إلى جانبها تقول “مسائلة السؤال إعداد نور عبد علي” هذه اللوحة السوريالية تنقل روتين يومي من حياة الفنانة حين مرورها بمنطقة السنك يوميا في طريقها الى العمل. الرجال الذين يعملون هناك يسألونها بعدوانية: ما الذي تفعله انثى في سوق ممتلئ بالرجال؟ اللون البنفسجي يعبر عن براءتها بين الأغراض الحمراء التي تعبر عن السؤال العدواني. 

الصورة مأخوذة من حساب تركيب على الانستكرام

إلى يسار اللوحة. هنالك عرض ضوئي وفستان ابيض أمام الشاشة. تحت العارض هناك لافتة تقول “روح اعداد زينة كريم“. الفيديو المعروض هي الفنانة تمثل روح امها مرتدية فستانها وتمشي في شوارع بغداد وكأنما امها لا زالت على قيد الحياة. هناك موسيقى في خلفية الفيديو تم اعدادها من قبل ديار زياد. 

الصورة مأخوذة من حساب تركيب على الانستكرام

ستجد وراءك مجموعة من الناس يرتدون نظارات الواقع الافتراضي ويبدون مذهولين بما يرونه. فضولك سيجعلك تقف بينهم وتلقي نظرة بنفسك. عند ارتداءك النظارة, سترى مرئيات حيوية وسترى جملة طائفة تقول” الحديقة الكونية اعداد امير اكرم“. الحديقة مكونة من 10 مستويات. وعند مرورك خلالها, ستندهش مما ستراه. واخيرا تخلعهم, وستمشي بطريقة مشوشة لبضع دقائق.

وفي حين أنك لا زلت تحاول فهم ما رأيته في “الحديقة الكونية”, سترى بابا إلى جوارك مع لافتة تقول “انعكاس إعداد جمانة رياض“. تقرر أن تدخل هذا البيت وسترى مجموعة من اللوحات معلقة على الحائط. الغرفة هي انعكاس للحظات معينة عاشتها جمانة. الصورة الرئيسية تمثل طفولتها, كانت خائفة وقلقة جدا من الناس. كانت يد اختها مارينا وكريستينا تحملانها تساعدانها. واللوحة المعاكسة نصف اللحظة التي ذهبتا فيها اختيها بطريقين مختلفين وتركتاها وحيدة. يد خائفة ووحيدة والاخرى تحاول العثور على طرق مختلفة للنجاة. اللوحة الثالثة التي تحتوي على ازهار تحت عينيها هي نقطة انهيارها. أدركت أن خوفها من الناس يأتي من قدرتها على التعاطف وهي قد تقبلت هذه الحقيقة. بعد نقطة انهيارها, اعطتها اختها فاطمة الراحة في حياتها في الصورة الرابعة. الصورة الاخيرة هي مرسومة لأحل امها. نرى ان امها ترتدي اللون الأسود طوال حياتها بسبب فقدانها لأشخاص قريبين منها أغلب عمرها. تمثل الوردة المهمة التي تتولاها الأم للأهتمام والعطاء التي تعطيه لأطفالها.  

هناك باب آخر في غرفة “انعكاس”, تقرر المرور خلاله وسترى لوحة كبيرة معلقة على الحائط مع لافتة مجاورة لها تقول “التفكير المفرط إعداد فرقان محمد“. اللوحة هي تعبير عن تفكير الفنانة مرارا وتكرارا بنفس المشكلة بدون استنتاج أي حل. الشكل المكعب هو عقلها والخلفية السوداء هي الغرفة المظلمة والتي تمثل عقلها, العين الكبيرة ترى الحياة بوجهة نظر واحدة, والنمط الملون يمثل إرادتها لرؤية الحياة بأكملها وهي ترسم للتخلص من التفكير المفرط. 

هناك أيضا باب آخر في غرفة “التفكير المفرط”, وعند مرورك خلاله ستجد الباحة اسفلك على اليمين, شرفة جميلة مطلة على نهر دجلة على يسارك. هنالك أيضا باب آخر أمامك والذي سيجلب انتباهك لدخوله. دخولك الى الغرفة سيسبب لك تشوش فوري نتيجة لما ستراه. سترى سترى جبهة عسكرية حصينة من أكياس الرمال المستخدمة في الحروب, لكن هذه المرة, بدلا من الأسلحة, سترى آلات موسيقية وكتب. وهنالك كتابة على الحائط والتي ستفسر لك كل شيء “عندما يجابه المثقفون الجهل”. هذا العمل الفني المسالم و الغني بالمعاني تم اعدادها من قبل ديار زياد.

الصورة مأخوذة من حساب تركيب على الانستكرام

عند خروجك مذهولا من عمل ديار الفني, سترى جانبا من الطابق العلوي لم تستكشفه بعد. عند توجهك نحوه, سترى مجموعة من اللوحات المعروضة في صف واحد, جميعها بالابيض والاسود مع عزل اللون الاحمر منها. اسم العمل “أحمر 20 إعداد لواء الحسني“. وسبب التسمية هو اعتقاد الفنان ان اللون الاحمر بأهمية الماء (H20). سأل لواء الزوار بما يعنيه اللون الاحمر لهم؟ تعددت الاجابات من الحب والغضب والحماس والقوة والفخر والخطر والجرأة الى الدفء. وكان يتسائل كيف سيكون معنى اللون الاحمر اذا تم مزجه مع ألوان الحياة الأخرى. 

الصورة مأخوذة من حساب تركيب على الانستكرام

في أثناء تجولك أمام اللوحات, ستسمع صوت صياح (نقنقة) دجاجة قادمة من الدرج المجاور للوحات, سترى ايضا الى جانب الدرج لافتة تقول “ركوع اعداد لؤي الحضاري“. عند صعودك الدرج, ستدخل غرفة صغير جدا وسيكون هناك لعبة على هيئة دجاجة منتوفة ريشها وصوت الصياح يتم تشغيله بتكرار من سماعة صغيرة, هناك مقعد في منتصف الغرفة والدجاجة واقفة امامه, ريش الدجاجة مبعثر أمام المقعد مع بذور أمام المقعد ايضا. لحسن حظك, لديك صديق مثقف فنيا فهم الفكرة وشرحها لك قائلا: بناء على اللافتة “ركوع”, وحقيقة أن المقعد يوحي بوجود شخصية ذات سلطة والدجاجة مظلومة بنتف ريشها من هذه الشخصية, مع ذلك, لا زالت خاشعة لهذه الشخصية لأنه يعطيها البذور. عندما سألنا لؤي, قال لنا انها تجسيد لقصة ستالين والدجاجة الشهيرة. وكيف أن القصة مرتبطة كثيرا بواقعنا.

لم اكن منجذبا إلى الفن قبل هذا المعرض, لكن بعد خروجي منه, وجدت نفسي باحثا على اشكال وصور فنية. تعلمت الكثير من هذه التجربة, واؤمن بأن استعمال الفن للمناصرة للقضايا ونشر الوعي هي استراتيجية قوية جدا. يمكننا ملاحظة كيف أن هؤلاء الفنانين تكملوا بحرية دون النطق بكلمة واحدة وان رسائلهم نقلت الى المجتمع دون اي عوائق.